اعلان

حكم الجلوس على أثاث مشترى بمال حرام

حكم الجلوس على أثاث مشترى بمال حرام

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:


فالجلوس في مكان فيه أثاث مشترى بمال حرام؛ جائز لا حرج فيه -إن شاء الله-. وليس داخلا في الجلوس في أماكن المنكرات؛ بل الراجح؛ جواز استعمال هذه الأغراض، والانتفاع بها بإذن صاحبها؛ لأنّ الحرام لا يتعلق بعين هذه الأغراض المشتراة بمال حرام؛ ولكن الحرام يتعلق بذمة المشتري.


جاء في التاج والإكليل لمختصر خليل: قال ابن حبيب: ما اشتراه هؤلاء العمال في الأسواق، فأهدوه لك طاب لك أكله. قال ابن رشد: ووجه هذا أن الحرام ترتب في ذمة البائع والمهدي، فهما المأخوذان به، والمسئولان عنه، ونحو هذا هو المروي عن ابن مسعود إذ قال: لك المهنأ، وعلى غيرك المأثم. انتهى.


موقع تساؤلات : هي منصة إلكترونية عربية تهدف لنشر المعرفة والخبرة عن طريق الأسئلة والأجوبة حيث ان الأسئلة هي أساس العلم فشارك بإجاباتك


موقع تساؤلات



☚ ◀ ╣ الرجاء مساعدة الآخرين للحصول على إجابة هذا السؤال ╠ ☑
☚ ◀ ╣ إذا كان لديك إجابة، يرجى الكتابة في مربع التعليق أدناه ╠ ☑

☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟☟

شارك بإجاباتك


☚ ◀ قد تجد الاجابة على سؤالك فى احد الرابط التالية :

  1. https://www.google.com/search?q=حكم الجلوس على أثاث مشترى بمال حرام
  2. https://www.bing.com/search?q=حكم الجلوس على أثاث مشترى بمال حرام
  3. https://wikitsa2olat.bitbucket.io

مقالات ذات صلة

تعليقات